Exit logo
تظاهرات في كربلاء بعد اغتيال الناشط إيهاب الوزني

تظاهرات في كربلاء بعد اغتيال الناشط إيهاب الوزني

الإثنين 10 مايو

نفت قيادة عمليات كربلاء، طلب إرسال قوة إضافية من بغداد لفرض الأمن في المحافظة، مؤكدة السيطرة على الوضع الأمني جراء اغتيال الناشط المدني وعضو تنسيقية التظاهرات، إيهاب الوزني، بهجوم مسلح في شارع الحداد وسط كربلاء. 

وأكدت قيادة العمليات في بيان، الأحد، أن الوزني كان له تعاون وثيق مع الأجهزة الأمنية في الحفاظ على المظاهر السلمية في المحافظة التي شهدت تصعيداً أمنياً كبيراً عقب اغتياله مساء السبت، حيث قام متظاهرون بقطع الطرق الرئيسية ومنع حركة العجلات من خلال إحراق الإطارات في مفترقات الطرق. 

وأغلقت السلطات الأمنية سيطرة أم الهوى وجميع السيطرات الخارجية لكربلاء و لم تسمح بالدخول سوى لحاملي بطاقة سكن، كما أغلقت جميع الطرق الترابية الرابطة بين الأحياء، ونشرت القوات الأمنية للسيطرة على الأوضاع. 

وأعلنت قيادة شرطة محافظة كربلاء أنها استنفرت كل جهودها، للبحث عن العناصر الإرهابية التي نفذت الهجوم، وشكلت فريق عمل مختص لجمع الأدلة والمعلومات المتعلقة بالحادث. 

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!